مـــــنــــتـــديـــات بـــحــر الاردن
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول
 | 
 

 :::إشكالية الحياة والموت :::

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ماريوس



عدد الرسائل: 24
العمر: 95
تاريخ التسجيل: 29/08/2007

مُساهمةموضوع: :::إشكالية الحياة والموت :::   31.08.07 17:26

إشكالية الحياة والموت وما يأتي بعد كل ما سمعنا عنه :-

إن الموت الذي سيجربه جميع المخلوقات على وجه هذه الكرة الأرضــية وحتــى تـلك
المخلوقات الخارجة عن نطاق الكون ,التي تعيش في مكان ما في هذا الكون الواســع
الذي لا يعلم بوجودهم أحد سوف يأتيهم الموت , أيضا ً قد يعملون الى إعطاء الحياة
لبعض منهم , تستمر الحياة منذ ولادة أي مخلوق ما , وتـبدأ تـلك الــرحلة طـويلـة
الأمد ,يرى ما لم يره من قبل ,يعمل على إستعادة ما ضاع منه ,ويعيش حياته كغيره
من بني جنسه,إن إشكالية الموت والحياة قد تكون مشكلة لم يستطع أحد على معـرفــة
ماهيتها او سر تكوينها ,لا نعلم متى نخلق ومتى نمـوت , وكأن حياتنا لـيست لنـا
,بالأحرى هي لنا ولكن هنالك قوة ما تسيطر عليها,ككل كل الأحداث التي تحدث معنا
والتي لم نتوقع حدوثها تجعل منا أشخاصا ً خاضعين لبعض القوة الخفية ,التي لانعلم
سر منبعها , قد نعلم من أي هي ولكن ما سر تحكمها لا أعلم انا ,إنني إنسان بسيـط
جدا ًَولن يتجاوز مستوى فكري ذاك المستوى العالي والخارج عن نطاق البشرية المنغمرة
في حل تلك القضايا التي بين أيدينا ,منذ فترة وجيزة إنتظرت شيئا ً لا بد من حصولـه ,
الغريب بأن ما إنتظرته لم يأتي بتاتا ً ,سألت نفسي عن عدم قدومه والتعايش في ظـلـه ,
كانت الإجابة بأن هنالك سر ما بعدم تكوين هذا الشيء أو أنه لم يخلق بعد , فنحن لسنا
الخالقين لتلك الأحداث التي نفعلها وإنما نحن سبب في خلقها ,إن الأمل المتواجد بداخل
كل منا تجعل منا إشخاصا ً حالمين لجعل حياتنا أفضل في كينونتها او بعد زوالها ,سمعت
عن بعض الأساطير التي تناولتها الكتب القديمة وألسنة البشر الغارقين في إمانهم بالأساطير
المعزولة عن حياتنا , إنها بالحقيقة أسطورة ولا ثبوت لتكوينها ,إن كانت موجودة فما
دليلهم على وجودها , أخبرني أحدهم بأن الأسطورة قد تكون موجودة في زمن ما ,وما
زالت تلاحقنا الى الآن , ملاحقتها تلك تعني لعنتها لعدم تصديقها , كيف لها بأن تلحق
كل تلك المدة فقط لكي تلعن من لم يؤمنوا بها , الأشياء الملموسة هي فقط التي نستطيع
تصديقها , وغير ذلك فلا , أسطورة حياة بعض البشر الذين ما زالوا يعملوا على تغير
هذا الكون منذ القدم , كيف أؤمن بهم وإنني ما زلت أعيش في هذا الكون كما أنا ,أي منا
يستطيع أن يؤمن بشيء ما , ولكن لا يستطيع إثبات ما يؤمن به الا بلمسه لبعض تلك الأمور
التي تدعي أن يؤمن بها , إن الموت والحياة ومن ثم الموت وبعدها االحياة الأبدية قد تكون
أسطورة لشيء ما , وما ذاك الشيء الذي نستطيع أن نؤمن به من دون أن نشعر به
,فعلا ً إنها إشكالية عظيمة لفهم تلك الأحجيات التي نؤمن بها ,لست بصدد التحدث والدخول
بالدين او غيره , ولكن هي فلسفة ما وإشكالية كبرى لم تثبت صحتها او عدمها الى الآن ,
لقد قابلت في هذا الزمن أشخاصا ً كثيرين لم يكونوا في بداية تكوينهم شيء يذكر وما لبثوا الا وأن
أصبحوا من ذو شأن في هذه الحياة الغريبة , أدعوها غريبة لأنها بمختلف الأمور التي نراها
قد تدفعنا لعدم الإيمان بصدقيتها ,مجرياتها تختلف عن ما يخطر على بالنا , وسرها العظيم
لا يكمن الا بداخل بعض ممن إستطاعوا تقييم ما يخطون عليه , تلك الخطوات الكبيرة
على مساحة صغيرة هي التي تدفعنا لعدم معرفة عظمتها , يلزم إشعال سيجارة ما " تـك "
,لا أعلم فعلا ًَ لماذا أضع نفسي في دائرة الشك دوما ً والإستعلاء المنكر بين هنا وهناك ,
إن الأغلبية العظمى تعتقد بأنني ملحد صغير ,ولكنني عكس ذلك تماما ً , قد ألتمس لهم عذرا ً
لما يرونه هنا من كلمات قد تخرج عن المستوى الإعتقادي للإيمان بتلك الأمور البديهية , ولكنني
فعلا ً لا أستطيع أن أقف هكذا من دون تحريك ساكن أو أن أكون كـ علبة السردين المعلبة
لا أستطيع معرفة ما خارج هذه العلبة , إن القضية الأساسية التي أثارة إشكالية الموت والحياة
في هذا الزمن هم هؤلاء الفلاسفة الذين أصبحوا الآن مجرد أتربة وتخرج من بينهم تلك
النباتات الجميلة او الكريهة , إن السؤال الذي يحير الكون الآن هو " من أين البدء ؟؟!!"
إنني أعلم جوابا ً لهذا السؤال ولكن بالنهاية ما صحة هذا الجواب , قد يكون مأخوذا ً من مكان
ما ,قد سمعت عنه , او قرأته , بالنهاية ما مصداقيته ؟؟!! لا أعلم صدقا ً لقد تهت
في مكاني هذا وأصبحت باحثا ً عن ذات تكوينه .

أسطورة قديمة :

في ذاك الماضي القديم إحتل الإكسندر المقدومي الهند ,فوجد صندوقا ً عظيما ً فلم يستطع فتحه
وأخذه من الهند الى أفريقا العظمى , وضعه في مكان هناك لا يعلمه أحد وقتها , وأطلق
عليه إسم " صندوق باندورا " وإستمرت حكاية هذا الصندوق , ولكن في ذاك الزمن
وجده قديس ما , وفتحه فإنتشرت تلك القوى والشرور من داخله وحلقت في الكون الواسع ,
الا شيء واحد بقي مختبا ً بداخله , إنه أكسير الحياة , لن أخبركم ما هو لانه بالكاد عرفت ما
هو , إنه بداخل كل منا , وإنني متمسك به دوما ً ,إنه ذاك الشيء الذي يجعلني الى الآن
على قيد الحياة , كم انا متلهف لمعرفة تلك الأسئلة العظيمة التي تجول في خاطري ,
لماذا خلقنا بسيطين جدا ً لا نملك المعرفة الكافية للإفصاح عن أجوبة لطالما كانت بسيطة
ولكن تكوينها صعب ٌ للغاية , هذا هو سرها وكينونة عظمتها المتناهية ,أجل هو كذلك .

كانت معجزات :

منذ القدم لم يستطع أحد على دخول مرقد توت خنعامون , كبير الفراعنة وملك الفراعنة الذي
عاش حياته كإن لا أحد غيره على وجه هذه الكرة الأرضية في زمنه , أتذكر مكان مرقده
كإنني رأيته كثيرا ً في منامي ,لم أشاهد أحدا ً قد يقترب من مرقده وما زال على قيد الحياة ,
فلمجرد الوقوف على قبره وقرأت ما يعلو مكانه هذا , يخرج الإنسان من ذاك المكان ويموت
لسبب او ما , لقد ححلها العلم وقتها بانها معجزة ولعنة ما فإن الذين قد قتلوا وماتوا كان نفسهم من
دخلوا مرقده , فالعبارة الموجودة تقول " من يقترب مني فسيلق الموت " هكذا أذكر ,
وهؤلاء الموتى الحراس لقبره الذين ينامون بجانب قبره قد تكون لهم علاقة بموت سبعة ممن
حاولوا الإقتراب من هذا الملك , فأسموها معجزة الفراعنة لو لعنتهم ,ولكن أشكر هذا العلم القائم
بحد ذاته على أن لا وجود للمعجزات في هذا الزمن , فلقد كان سبب موتهم هي مادة إستخلصها
الفراعنة آنذاك من جفون الضفادع , فلا يلبث الإنسان أن يستنشق تلك الرائحة الا ومات من
بعد ذلك , وأي معجزة تلك التي إحتلت العالم ,وأصبحت على رأس كل لسان بشري غبي ,
إن المعجزات قد غابت الآن ولا مكان لصحتها , والدليل البسيط على ذلك هو هذا القبر ,
لقد وصل الفراعنة الى العلم الكافي ولكن لكل فعل ما رد فعل مساوٍ له بالقوة ومعاكس له
بالإتجاه , وها نحن عاكسنا إتجاههم وقوتهم ,لإننا قد نملكنا من العلم والمعرفة أكثر منهم .

أين هم ,أين نحن :

الى كل هؤلاء المجردين من أنفسهم أين هم الآن ؟؟!!
أين نحن من هؤلاء الآن ؟؟!!

أن نكون او لا نكون هي تلك المشكلة التي ما زلنا نقع في شباكها , لم نفهم بعد إن كنا او إن لم نكن
,لقد أصبحت الأمور شائكة ومعقدة بعض الشيء لكل شيء , فإننا نغادر هذا العالم كل ليلة
وما يتعدى الأمر ساعات معدودة حتى نعود الى هذا الكون , أو قد لا نعود بتاتا ً .

أمر غريب :

أضع دوما ً باكيت السجاير الذي أملكه أمام قلبي , وما ألبث الا وأن أنزع منه سيجارة ما ,من داخل قلبي
وأمصتها بعمق , وبعد إنتهاءها ,أرميها على الأرض وأسحقها بقدمي , أجل فكيف ذلك؟؟!!
, فجميع المشاعر تتكون بداخل قلبي كـ السيجارة ,وبعد إنتهاءها أضعها تحت قدمي
وأتابع مسيري ,النهاية واحدة لكل شيء الا وهو تحت .... نقطة إنتهى النص .

كبرياء ملتهب :

مهما كنت انا قادرا ً او مقتدرا ً فإنني بالنهاية لن أموت الا وأنا رافع رأسي فوق قبري ,
قد لا يكون الرأس تعبيرا ً واضحا ً لما أقصد ولكن هو كذلك .

أمر أعلنته لذو الشأن :

عندما تعلن الساعة موتي وأصبح من دائرة النسيان , أرغب بأن تعملوا على تنفيذ وصيتي هذه
أرجو منكم بأن تكتبوا على قبري بعض تلك الكلمات البسيطة لعلني في يوم من الأيام أستيقظ
وأكن لكم الإحترام , مع العلم بأنكم لن تكونوا موجودين لحظة قيامتي , فقد لا تملكون الوقت
الكافي للتعرف على معالم وجهي التي أكلتها الديدان الجميلة ,أو تلك الحشرات الغير مرغوب بها
ولكن سأقول لكم وقتها " أشكركم على ما كتبتم لأجلي " فهو تنفيذ لطلب أخير عند وفاتي ,
الكلمات تلك محفوظة في ظرف خاص في خزانتي الصغيرة , لن أفصح عنها الا في وقته .

متى ؟

آه لم أعتد على الكتابة في يوم من الأيام وما زلت كما أنني لم أفقه شيء في هذه الحياة ,
أرغب في إمتلاك أمور كثيرة تحتل عالم أفكاري , غازية معتقداتي الكثيرة وقيمي المختلفة ,
متى سأقوم بتحقيق بعض من بعض بعض تلك الأفكار والأهداف المتعلقة بذات ذات الشيء
الذي يعتريني , هل سأتعلم في يوم من الأيام بأنني قد علمت شيئا ً يرشدني الى إمتلاك أمر ما ,
أو سأبقى هكذا لا أملك سوى شيء واحد , ما بداخل ذاك الصندوق الذي تحدثت عنه ؟!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
batah



عدد الرسائل: 48
العمر: 28
تاريخ التسجيل: 29/08/2007

مُساهمةموضوع: رد: :::إشكالية الحياة والموت :::   01.09.07 7:11

مشكوووووووووووووووور عالموضوع ماريوس
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ماريوس



عدد الرسائل: 24
العمر: 95
تاريخ التسجيل: 29/08/2007

مُساهمةموضوع: رد: :::إشكالية الحياة والموت :::   01.09.07 10:04

batah كتب:
مشكوووووووووووووووور عالموضوع ماريوس

شكرا ً لمرورك الكريم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
اسير الصمت



عدد الرسائل: 82
العمر: 28
تاريخ التسجيل: 24/08/2007

مُساهمةموضوع: رد: :::إشكالية الحياة والموت :::   02.09.07 11:07

يسلموووووا اخي ماريوس
فعلا موضوع جميل عن اشكالية الحياة والموت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ماريوس



عدد الرسائل: 24
العمر: 95
تاريخ التسجيل: 29/08/2007

مُساهمةموضوع: رد: :::إشكالية الحياة والموت :::   03.09.07 12:12

برنس كتب:
يسلموووووا اخي ماريوس
فعلا موضوع جميل عن اشكالية الحياة والموت

شكراً لهذا المرور الطيب ,

تحياتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
كحيلاااان2007



عدد الرسائل: 35
العمر: 30
تاريخ التسجيل: 28/08/2007

مُساهمةموضوع: رد: :::إشكالية الحياة والموت :::   04.09.07 7:54

رووووووووووووووووووووعه ياماريوس

الله يعطيك العااافيه

تقبل مروري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ماريوس



عدد الرسائل: 24
العمر: 95
تاريخ التسجيل: 29/08/2007

مُساهمةموضوع: رد: :::إشكالية الحياة والموت :::   04.09.07 16:02

كحيلاااان2007 كتب:
رووووووووووووووووووووعه ياماريوس

الله يعطيك العااافيه

تقبل مروري

ِشكرا ً لمرورك الكريم عزيزي

تحياتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 

:::إشكالية الحياة والموت :::

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

 مواضيع مماثلة

-
» باتش Internet Download Manager تفعيل مدى الحياة
» تدخل الجيش في الحياة السياسية التركية 1960 – 1980
» أجدد باتش للتفعيل Download Manager اي اصدار مدي الحياة
» idm بدون كراك او باتش وتفعيل مضمون باسمك مدى الحياة
» تحميل تفعيل برنامج أنترنت داونلود مانجر 7.1 مدى الحياة حصريا الدليل

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: المــــــنـــــتـــدى الـــــــثــــــقــــــافـــــــــــي والادب والـــشــعر :: مـــنــــــتـــدى الـــفـــــكـــــر والـــفــــلـــســـفــه-